نيجيريا أول المتأهلين إلى نصف النهائي بعد فوزها على أنغولا 1-صفر

نيجيريا أول المتأهلين إلى نصف النهائي بعد فوزها على أنغولا 1-صفر

موفد فرانس 24 إلى ساحل العاج – باتت نيجيريا أول المتأهلين لنصف نهائي كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم إثر فوزها الجمعة في أبيدجان على أنغولا بنتيجة 1-صفر، من تسجيل لوكمان في الدقيقة 41. وستواجه في دور الأربعة الفائز من المواجهة بين الرأس الأخضر وأفريقيا الجنوبية  التي ستجري السبت.

نشرت في:

4 دقائق

 لم تترك نيجيريا مجال الأمل لمنافستها أنغولا في ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم وفازت عليها 1-صفر، الجمعة، بملعب “فيليكس هوفويت-بواني” في أبيدجان، لتتأهل إلى دور الأربعة حيث تواجه الفائز من مباراة الرأس الأخضر وجنوب أفريقيا.

سجل هدف الفوز والتأهل مهاجم أتلانتا الإيطالي أديمولا لوكمان في الدقيقة 41.   

لم تحمل تشكيلة نيجيريا أية مفاجآت، مع عودة نوابالي لحراسة المرمى بعد أن خرج مصابا في ثمن النهائي أمام الكاميرون، ولعبت بخطة 4-3-3 مع الثلاثي لوكمان-أوسيمهن-سيمون في الهجوم أمام ثلاثي الوسط كالفين-أيوبي-أونيكا. أما أنغولا، فضمت تشكيلتها لاعبين يلعبون بمختلف الدوريات في أوروبا وأفريقيا أو آسيا (مثل جيلسون دالا مهاجم الوكرة القطري ومابولولو مهاجم الاتحاد السكندري). أمام المدربين، فكلاهما برتغاليان، جوزي بيسيرو في قيادة “النسور” وبيدرو كونكالفيس بالعارضة الفنية لفريق “الغزلان السوداء”.

الحرارة بلغت 39 درجة مؤوية

بلغت شدة الحرارة لدى انطلاق المواجهة 39 درجة مؤوية، فضلا على نسبة الرطوبة العالية جدا، لكن الطقس لم يمنع نيجيريا من فرض حصار على مرمى الحارس دومينيك، لكن سرعان ما تفاعلت أنغولا مع الوضع وخرجت بالكرة نحو الهجوم في رسالة واضحة، أنها لن تسلم نفسها من دون أن تقاوم.

وبالتالي، بدت الأمور متوازنة رغم أن استحواذ الكرة كان يميل لـ “النسور”، وتعادل الخصمان في الفرص في ربع الساعة الأول من المباراة، واحدة لأنغلا (في الدقيقة الخامسة عن طريق مابولولو) وواحدة لنيجيريا (في الدقيقة الثامنة عن طريق لوكمان). 

اقرأ أيضاأهداف بالجملة، مرشحون خارج السباق ونتائج مفاجئة… إثارة غير مسبوقة في كأس الأمم الأفريقية

لكن خطر أوسيمهن كان يحوم دائما على مرمى “الغزلان” وكاد مهاجم نابولي الإيطالي يهز الشباك في الدقيقة 24 عندما تلقى تمريرة دقيقة من سيمون من الجهة اليمنى ليسدد فوق العارضة. وعاد للتهديد أيضا في الدقيقة 35 برأسية مرت قرب القائم الأيمن للحارس.

وفيما نجحت أنغولا في فك الضغط النيجيري، انتزع الظهير الأيسر زيدو الكرة من جلبيرتو ليمرر إلى سيمون الذي انطلق بسرعة فائقة على الجهة اليسرى ويقترب من منطقة العمليات قبل أن يمرر لزميله لوكمان في وسط الدفاع، فسدد لاعب أتلانتا الإيطالي بقوة تحت العارضة ويسجل الهدف الأول لـ “النسور الممتازة” في الدقيقة 41. وكان لوكمان (26 عاما) صاحب الثنائية النظيفة في شباك الكاميرون في ثمن النهائي.

الغلبة للأفضل

كانت الغلبة للأفضل، من دون أي شك، فطُرح السؤال: ما السبيل أمام أنغولا لإدراك التعادل؟ وما خطاب مدربها بيدرو كونكالفيس بين الشوطين؟ والجواب: الهجوم ثم الهجوم، ولا خيار آخر. ودخل زيني في مكان لاعب الوسط إستريا لتعزيز خط الهجوم.

 

اقرأ أيضاالتغطية المباشرة للمباراة

لكن الخطر جاء من زيدو مع انطلاق المرحلة الثانية من اللقاء، وذلك بتسديدة قوية فوق المرمى إثر هجمة من لوكمان في الجهة اليسرى. واستخفت نيجيريا بمنافسها في الدقائق الموالية، فكادت تتلقى هدف التعادل في الدقيقة 59 عندما ضاعت الكرة من دفاعها لينوب القائم الأيسر على الحارس نوابالي بعد تسديدة البديل زيني.

وشكلت تلك الفرصة إنذارا بالنسبة للنيجيريين، فاستعادوا توازنهم وجديتهم ليجددوا التهديد على مرمى “الغزلان”، لاسيما عن طريق لوكمان وسيمون. واستيقظ أوسيمهن في الدقيقة 74 ليعمق جراح الأنغوليين في إثر ضربة حرة نفذها لوكمان بعد خطأ على أينا، لكن الحكم السنغالي عيسى سي ألغى الهدف بسبب وضعية تسلل. وكاد أوسيمهن يفعلها مرة ثانية في الدقيقة 80 عندما توغل في الدفاع وسدد أمام الحارس.

وسارت بقية المواجهة لفائدة نيجيريا التي اقتربت مرارا من الهدف الثاني بعد أن سعت أنغولا بكل ثقلها لإدراك التعادل، لاسيما في الوقت بدل الضائع والذي بلغ سبع دقائق. فتأهلت “النسور” كما كان متوقعا لنصف النهائي. وهو فوز مستحق.

علاوة مزياني

المصدر

أخبار

نيجيريا أول المتأهلين إلى نصف النهائي بعد فوزها على أنغولا 1-صفر

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *