ساحل العاج تقترب من الخروج المبكر إثر خسارتها أمام غينيا الاستوائية

ساحل العاج تقترب من الخروج المبكر إثر خسارتها أمام غينيا الاستوائية

تضاءلت حظوظ ساحل العاج في بلوغ ثمن نهائي كأس الأمم الأفريقية 2024 بعد خسارتها الإثنين أمام غينيا الاستوائية 4-صفر في ختام منافسات المجموعة الأولى، لتتراجع للمركز الثالث بثلاث نقاط. وتصدرت غينيا الاستوائية المجموعة بسبع نقاط أمام نيجيريا التي تخطت غينيا بيساو 1-صفر، وذلك بفارق النقاط.

نشرت في:

2 دقائق

اقترب منتخب ساحل العاج البلد المضيف لكأس الأمم الأفريقية 2024 لكرة القدم، من الخروج المبكر بعد أن سجل خسارة مذلة أمام غينيا الاستوائية 4-صفر، الإثنين في أبيدجان، في ختام منافسات المجموعة الأولى. وعلى “الأفيال” انتظار نهاية كل منافسات الدور الأول، الأربعاء، لمعرفة مصيرهم نهائيا في هذه البطولة، لكنها على الأرجح لن تكون ضمن أفضل أربعة منتخبات تصعد للدور المقبل.

وتصدرت غينيا الاستوائية المجموعة برصيد سبع نقاط، متقدمة على “نسور” نيجيريا بفارق الأهداف. 

 

سجل أهداف غينيا الاستوائية إنسوي في الدقيقتين 42 و75 وغاني في الدقيقة 73 لختم بويلا مهرجان الأهداف في الدقيقة 88، مثيرا استياء الجمهور المحلي الحاضر بقوة في ملعب الحسن واتارا في ضاحية أبيدجان. وكانت ساحل العاج أمام حتمية الفوز أو التعادل على الأقل لأجل الصعود لدور ثمن النهائي ضمن المنتخبات الأربعة المذكورة، لكنها سقطت مذلولة أمام فريق لم يُحسب له ألف حساب في بداية البطولة، في مجموعة ضمت أيضا نيجيريا. وباتت على مشارف الخروج من منافسة انتظرها الإيفواريون بفارغ الصبر وأعدوا لها العدة.  

أما نيجيريا، فقط أكدت انتعاشها بعد تعادلها في أولى مبارياتها أمام غينيا الاستوائية 1-1 وفوزها على “الفيال” 1-صفر في الجولة الثانية. وتمكنوا من تخطي غينيا بيساو الإثنين على ملعب “فليكس هوفويت-بواني” في أبيدجان بهدف من دون رد من تسجيل سانغنتي ضد مرماه في الدقيقة 36. 

علاوة مزياني

المصدر

أخبار

ساحل العاج تقترب من الخروج المبكر إثر خسارتها أمام غينيا الاستوائية

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *