توتنهام يكرّم لوريس بعد 11 عاماً في صفوفه

توتنهام يكرّم لوريس بعد 11 عاماً في صفوفه

قال الحارس الفرنسي، هوغو لوريس، إنه سيبقى مشجعاً لنادي توتنهام الإنجليزي مدى الحياة، حين لوّح لجماهيره مودّعاً الأحد، بعد 11 عاماً في صفوف فريق شمال لندن.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، سينتقل قائد منتخب فرنسا السابق إلى «لوس أنجلوس إف سي» الأميركي، بعد خسارة موقعه الأساسي مع خامس ترتيب الدوري الانجليزي راهناً.

وتسلّم لوريس (37 عاماً)، الذي حمل ألوان سبيرز في 447 مباراة، درعاً من المدافع السابق ليدلي كينغ، بين شوطي المباراة التي فاز فيها توتنهام على ضيفه بورنموث 3 – 1، الأحد، في الدوري المحلي.

من جانبه، قال لوريس متوجهاً للجماهير: «هذا وداع، لكنه وداع من اللاعب، وليس من الرجل. سأبقى مشجعاً لسبيرز طوال حياتي». وكان توتنهام أكّد، السبت، إنهاء عقد لوريس للسماح له بانتقال حرّ إلى فريق ولاية كاليفورنيا.

وساهم لوريس بإيصال سبيرز إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه عام 2019، بيد أنه أخفق بإحراز لقب كبير معه، حيث انضم بطل العالم 2018 إلى توتنهام عام 2012 قادماً من ليون، وحمل شارة قيادته لـ8 سنوات، وكان يفترض أن ينتهي عقده في يونيو (حزيران) 2024.

واستعان المدرب الأسترالي، أنجي بوستيكوغلو، هذا الموسم بالحارس الإيطالي غولييلمو فيكاريو، فيما ذهبت شارة القيادة إلى المهاجم الكوري الجنوبي هيونغ – مين سون.

وخاض لوريس مباراته الأخيرة مع توتنهام أمام نيوكاسل في 23 أبريل (نيسان) ضمن الدوري في الموسم الماضي، حين مُنيَ فريقه بخسارةٍ ثقيلة 1 – 6، واستُبدل بين الشوطين بسبب إصابة غيّبته عن باقي الموسم.

وسبق أن أعلن اعتزاله الدولي عقب حلوله وصيفاً أمام فريق الأرجنتين المتوّج بكأس العالم في قطر، بعد خسارة «الديوك» 2 – 4 بركلات الترجيح إثر التعادل 3 – 3 في الوقتين الأصلي والإضافي من المباراة النهائية على ملعب لوسيل بالدوحة في 18 ديسمبر (كانون الأول) 2022.

ويحمل الحارس الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية مع منتخب بلاده بـ145 مباراة. وسيلعب في لوس أنجلوس لموسمٍ واحد، إلى جانب المكسيكي كارلوس فيلا، والغابوني دوني بوانغا القادم من سانت إتيان الفرنسي.

المصدر

أخبار

توتنهام يكرّم لوريس بعد 11 عاماً في صفوفه

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *