“اتفاقات هامة” بين المكسيك والولايات المتحدة بشأن الهجرة وقضايا أخرى

“اتفاقات هامة” بين المكسيك والولايات المتحدة بشأن الهجرة وقضايا أخرى

تم التوصل إلى “اتفاقات هامة” بشأن الهجرة وقضايا أخرى مع الولايات المتحدة، حسبما أعلن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الأربعاء. وشهدت الفترة بين تشرين الأول/أكتوبر 2022 وأيلول/سبتمبر 2023 رقما قياسيا، إذ سجلت دوريات الحدود الأمريكية 2,4 مليون حالة اعتراض لمهاجرين.

نشرت في:

1 دقائق

أشاد الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الأربعاء بالتوصل إلى “اتفاقات هامة” بشأن الهجرة وقضايا أخرى عقب إجرائه محادثات رفيعة المستوى مع مسؤولين أمريكيين.

وقال لوبيز أوبرادور مشيدا بنتائج محادثاته مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ووزير الأمن الداخلي أليخاندرو مايوركاس في مكسيكو سيتي إنها كانت بهدف “التصدي المباشر لقضايا التعاون الاقتصادي والأمن والهجرة”.

وكتب لوبيز أوبرادور على منصة إكس “تم التوصل إلى اتفاقات هامة لصالح شعبينا”، دون تقديم تفاصيل إضافية. وأضاف “الآن وأكثر من أي وقت مضى، سياسة حسن الجوار أمر ضروري”.

وسلطت زيارة بلينكن ومايوركاس للمكسيك بعد عيد الميلاد الضوء على الاهتمام الذي يوليه الرئيس الأمريكي جو بايدن من أجل إيجاد حلول لمكافحة تزايد الهجرة.

ويضغط الجمهوريون في الكونغرس على البيت الأبيض لاتخاذ موقف متشدد من الهجرة كشرط لتمريرهم مشاريع قوانين لدعم أوكرانيا تُمثّل أولوية لإدارة بايدن.

وأبلغت شرطة الحدود الأمريكية في الأسابيع الأخيرة عن عبور قرابة 10 آلاف مهاجر يوميا.

وشهدت الفترة بين تشرين الأول/أكتوبر 2022 وأيلول/سبتمبر 2023 رقما قياسيا، إذ سجلت دوريات الحدود الأمريكية 2,4 مليون حالة اعتراض لمهاجرين، بما في ذلك عند  معابر الدخول الرسمية على طول الحدود الجنوبية.

 

فرانس24/ أ ف ب

المصدر

أخبار

“اتفاقات هامة” بين المكسيك والولايات المتحدة بشأن الهجرة وقضايا أخرى

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *